كتب محمود عبد الراضى

تمكنت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة من ضبط وقائع تهرب جمركى لإحدى الشركات قام مسؤليها بتقديم فواتير لمصلحة الجمارك مثبت بها قيم مالية أقل من القيم الحقيقية للمواد المستوردة.

وردت معلومات للإدارة العامة لمباحث الأموال العامة تتضمن قيام إحدى الشركات لصاحبها "/عمرو. ع. إ" وشركاه بتقديم فواتير ومُستندات لمصلحة الجمارك بقيم مالية أقل من القيم الفعلية للبضائع التى قامت بإستيرادها بغرض التهرُب من سداد الرسوم الجُمركية والضرائب المُستحقة للخزانة العامة .

 

وتم تشكيل فريق بحث من إدارة مُكافحة جرائم النقد والتهريب ، أسفرت جهوده عن قيام الشركة ومقرها بمدينة العاشر من رمضان والمملوكة لـ" عمرو.ع" بإستيراد خام البوليستر والتهرب من جزء كبير من الضرائب والرسوم الجمركية المستحقة للخزانة العامة وذلك من خلال تقديم فواتير لمصلحة الجمارك ضمن مستندات الإفراج عن الشحنات المستوردة مثُبت بها قيم مالية أقل من القيم الحقيقية.

وعقب تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع قطاع الأمن العام و مديرية أمن الشرقية ، تم ضبط كافة الأوراق والمستندات الدالة على إرتكاب الشركة لوقائع التهرب الجُمركى، قدرت الرسوم الجمركية المستحقة بمبلغ 732.247 ألف جنية مصرى ، فتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة والعرض على النيابة العامة التى باشرت التحقيق.