كتب ــ محمود عبد الراضى

ضبطت شرطة التموين بوزارة الداخلية مسئولين استولوا على 8 أطنان سكر مدعم .

وردت معلومات للواء أنــور سعيد مساعد وزير الداخلية لمباحث التموين والتجارة الداخلية، مفادها قيام أمين عهدة فرع جملة تابع للشركة المصرية لتجارة الجملة "قطاع أعمال عام" فى البدرشين، والمدير المسئول عن  شركة لتعبئة المواد الغذائية المتعاقد مع الشركة المصرية لتجارة الجملة على تعبئة السكر التموينى المدعم فى دهشور بالبدرشين فى الجيزة، ومالك شركة لتعبئة المواد الغذائية المتعاقد مع الشركة المصرية لتجارة الجملة على تعبئة السكر التموينى المدعم فى دهشور، بمزاولة نشاطهم المؤثم قانونا بالاستيلاء على أموال الدعم الذى كفلته الدولة للمواطنين بالتواطؤ فيما بينهم، بتجميع كميات كبيرة من السلع التموينية المدعمة (السكر) المخصص ربطا على البطاقات التموينية بعدم صرفها للبدالين التموينيين، وتحرير فواتير صرف سلع تموينية للبدالين على خلاف الحقيقة (وهمية)، مستغلين فى ذلك وضعهم الوظيفيى كونهم موظفين عموميين، متخذين فى ذلك مخزن غير مرخص كائن بقرية زمزم ـ دائرة مركز شرطة البدرشين، تمهيدا لطرحها للبيع بالسوق السوداء لحسابهم الشخصى دون وجه حق، محققين من جراء ذلك أرباحا طائلة غير مشروعة، ومهدرين لأموال الدعم بما يؤثر سلبا على الاقتصاد القومى للبلاد.  

وعقب تقنين الإجراءات واستصدار إذن من النيابة العامة، تم  تشكيل مجموعة عمل من ضباط الإدارة ترافقها لجنة من مفتشى التموين بالبدرشين بمداهمة المخزن المتحرى عنه، أسفرت عن ضبط الأول والثانى .

وتم ضبط 8 أطنان سكر تموينى مدعم معبأ داخل شكائر وعبوات مدون عليه تعبئة (خير بلدنا ـ مصنع الحوامدية)، قام المتهمون بتجميعها لطرحها للبيع بالسوق السوداء لحسابهم الشخصى دون وجه حق، و20 فاتورة صرف سلع تموينية للبدالين (وهمية)، غير مسلسلة وغير مؤرخة  محررة بمعرفة الأول والثانى، وقام المتهمون بتحريرها بالمخالفة للحقيقة للاستيلاء على الدعم المقرر بها لحسابهما الشخصى دون وجه حق، و37 إذن خصم وإضافة سلع تموينية، لا يستوجب وجودها بالمخزن، وتم التحفظ على المضبوطات بمخزن جملة البدرشين  تحت تصرف النيابة العامة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وجارى العرض على النيابة العامة .