قرر قاضي المعارضات بمحكمة السويس الإفراج عن «ي.م» طبيب بمستشفى التأمين الصحي بكفالة مالية 20 ألف جنيه؛ لاتهامه بالشروع في قتل زوجته عن طريق إشعال النيران في جسدها.

وقال مصدر قضائي بمحكمة السويس، إن النيابة العامة بالسويس قامت باستئناف قرار الإفراج عن المتهم، وسيظل المتهم محبوسًا لحين الفصل في استئناف النيابة.

تلقى اللواء محمد جاد، مدير أمن السويس، إخطارًا من مأمور قسم شرطة السويس بقيام الطبيبة «أ.أ» 25 عامًا باتهام زوجها الطبيب «ى.م» 26 عامًا، بإشعال النيران في جسدها بعد اكتشافها زواجه من أخرى بالسويس.

وكشفت التحقيقات، أن الطبيب أشعل النيران في زوجته داخل مدينة 6 أكتوبر بالقاهرة، ثم نقلها إلى مستشفى التأمين الصحي بالسويس للعلاج، وهو وزوجته يعملان بنفس بالمستشفى.

وحرر محضر بقسم شرطة السويس رقم 41 أحوال، وتم عرض الطبيب المتهم على النيابة العامة بالسويس للتحقيق.