قررت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمجمع محاكم جنوب القاهرة بالسيدة زينب، تأجيل محاكمة كهربائى وعامل بشركة الغاز بالقطامية، لاتهامهما بقتل عبد المفيد محمد سعد، السائق بالشركة لسرقة شحنة أسطوانات غاز وذلك بعد شنقه وإلقاء جثته بترعة المريوطية، لجلسة 21 فبراير لسماع المرافعات.

وبدأت أحداث القضية بتلقى مركز شرطة الجيزة بلاغًا بالعثور على جثة فى ترعة المريوطية وبتكثيف التحرى والبحث وتبين أن وراء ارتكاب الحادث "ع. أ. ح"، سائق بشركة الغاز بالقطامية، و"ح. س. ح" كهربائى، خططا لقتل المجنى عليه بهدف سرقة السيارة قيادته والمحملة بأسطوانات الغاز.

كشفت تحريات المباحث، عن أن المجنى عليه كان يسير ليلاً فى الطريق العام واستوقفه المتهمان لتوصيلهما لأقرب مكان، نظرًا لوجود سابق معرفة بينهم، وبمجرد استقلالهما السيارة اعتديا عليه، وشنقاه بحبل إلى أن فارق الحياة، ثم القيا جثته فى ترعة المريوطية.

ألقت قوة القبض على المتهمين، وتولت معهما النيابة التحقيق، وأحالتهما إلى المحاكمة الجنائية العاجلة.