كتب أحمد إسماعيل

حددت نيابة المقطم والخليفة الجزئية برئاسة المستشار إسلام شكرى، وإشراف المستشار أحمد عز الدين عبد الشافى المحامى العام الأول لنيابات جنوب القاهرة الكلية ، 21 يناير الجارى لنظر تجديد حبس عقيد شرطة بالمعاش، سقط فى قبضة الشرطة وبحوزته نصف كيلو من جوهر الهيروين.

وأمرت النيابة العامة بإرسال المضبوطات إلى المعمل الكيماوى بمصلحة الطب الشرعى، لإعداد تقرير فنى بها، وكشفت تحقيقات خالد البارودى وكيل نيابة المقطم، أن المتهم كان يشغل منصب قائد حرس محكمة شمال القاهرة سابقا، وخرج معاش العام الماضى، وأنه تم القبض عليه متلبسا أثناء قيادته سيارته فى شارع المقطم الجديد، وبتفتيش السيارة تم العثور على المواد المخدرة. 

ووجهت النيابة للمتهم تهمة الاتجار فى المخدرات "الهيروين"، واستمعت النيابة العامة إلى ضابطى مباحث قسم شرطة المقطم، واللذان أكدا ورود معلومات من مصادر سرية تفيد قيام "ر. ت" عقيد شرطة بالمعاش، بترويج الهيروين فى منطقة المقطم، فتم تشكيل فريق بحث لفحص المعلومات الواردة، وعقب التأكد من صحتها ، تم إعداد كمين وضبط المتهم متلبسا. 

وبدوره أنكر المتهم حيازته للهيروين، وادعى أنه ضحية خلافات، وتم الزج به فى هذه القضية، فيما كشفت تحقيقات النيابة أن السيارة التى ضبط بداخلها الهيروين ملك للمتهم ولا يقودها غيره، وبالكشف عليها بالمرور تبين صحة المعلومات.