زارت لجنة مشتركة من قطاعي الخدمات الطبية وحقوق الإنسان بوزارة الداخلية مديرية أمن المنيا، وتم توجيه قافلة طبية ضمت أطباء من مختلف التخصصات الطبية إلى أقسام ومراكز الشرطة بمديرية أمن المنيا حيث قاموا بتوقيع الكشف الطبي على رجال الشرطة وأسرهم وبعض المواطنين المترددين على أقسام ومراكز الشرطة وجميع المتهمين المحتجزين وصرف الأدوية اللازمة لـ267 حالـة مؤكدة على تبنيها فلسفة عقابية جديدة.

وأكدت وزارة الداخلية أنها توالي جهودها في استمرار توجيه تلك القوافل الطبية لتقديم كافة سُبل الرعاية الصحية والطبية لأعضاء هيئة الشرطة وأسرهم، ونزلاء السجون والمحجوزين بالأقسام والمراكز على مستوى الجمهورية ومتابعة حالتهم الصحية.