كتب بهجت أبو ضيف

حاول مسجل خطر التخلص من حياته بالانتحار داخل حجز قسم شرطة الجيزة، حيث حاول ذبح نفسه مستخدما سلاحا أبيض، وعلى الفور أسرع رجال المباحث فى إحضار سيارة إسعاف ونقل المصاب إلى المستشفى، إلا أنه رفض تلقى العلاج، ما دفع مسئولى المستشفى للحصول على إقرار منه يفيد رفضه تلقى العلاج، ومسئوليته عن حالته الصحية.

 

"م.ج" وشهرته "العربى" الذى حاول الانتحار داخل حجز قسم شرطة الجيزة، قائلا إنه أصيب باكتئاب وتدهورت حالته النفسية، بعد القبض عليه بتهمة حيازة أسلحة نارية غير مرخصة للإتجار بها، حيث أن واقعة القبض عليه تمت بعد مرور 7 أشهر فقط على خروجه من السجن، عقب قضائه عقوبة السجن فى قضية مخدرات.

وأضاف المتهم أن فترة استمتاعه بالحرية كانت قصيرة، حيث سرعان ما تم ضبطه وبحوزته بندقيتين وطبنجة غير مرخصة، وهى جناية تصل عقوبة السجن بها إلى المؤبد، مما يدل أنه سيقضى حياته بأكملها خلف أسوار السجون، وهو ما دفعه لاتخاذ قرار بمحاولة الإنتحار والتخلص من حياته.

وذكر مصدر أمنى أن الحالة الصحية للمتهم مستقرة، حيث بدأ الجرح الذى أصاب به نفسه بمنطقة الرقبة فى الالتئام، مضيفا أنه تم إجراء عمليات تفتيش لغرف الحجز لضبط الأسلحة البيضاء التى يتم تهريبها وكافة أنواع المخالفات الأخرى غير المسموح بتواجدها داخل غرف الحجز بأقسام الشرطة.

ونجح رجال المباحث فى القبض على المتهم بعدما كشفت تحريات الرائد مصطفى كمال رئيس مباحث قسم شرطة الجيزة، اتجار "م.ج" وشهرته "العربى" عاطل بالأسلحة النارية غير المرخصة، وأكدت المعلومات أن المتهم يستقبل عملائه داخل مسكنه بمنطقة المنيب، كما أن المتهم سابق اتهامه فى عدة قضايا، منه سرقة بالإكراه، والإتجار بالمواد المخدرة، وتم الإفرج عنه منذ 7 شهور عقب قضائه عقوبة السجن فى قضية مخدرات.

وبالحصول على إذن من نيابة الجيزة، تم إعداد كمين للمتهم بعد ورود معلومات تؤكد تواجده بمسكنه، وتمكنت قوة أمنية شارك بها النقيب أحمد يوسف معاون مباحث قسم شرطة الجيزة، وأمناء الشرطة ربيع مبروك، ومحمود صلاح، ومحمد عبد الحفيظ، واحمد شعبان من ضبطه، وبحوزته بندقيتين خرطوش، وطبنجة غير مرخصة.

وبمواجهة المتهم اعترف أمام العقيد طارق حمزة مفتش المباحث الجنائية بالجيزة والمقدم هشام بهجت وكيل رفقة المباحث،  بحيازته للمضبوطات للإتجار بها، وأنه يستقبل عملائه بمسكنه لبيع الأسلحة النارية، وأرشد عن عاطل يحصل منه على الأسلحة، فحرر محضر بالواقعة، وأخطر اللواء عصام سعد مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة، واللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث، وبإحالته إلى النيابة أمرت بحبسه على ذمة التحقيق.

 


المتهم