أمرت نيابة مصر الجديدة، بسرعة تحريات المباحث حول تعرض الأديب وديع فلسطين، لمحاولة اغتيال على يد مجهولين، واستدعاء مديرة المنزل لسماعها أقوالها حول الواقعة.

وبانتقال النيابة العامة إلى مكان الواقعة منزل الأديب لإجراء المعاينة تبين أن باب الشقة مكسور، فضلا عن بعثرة جميع محتويات الشقة سرقة مذكراته فقط، كما أمرت بانتداب المعمل الجنائي لرفع البصمات.

كما استعلمت النيابة، من المستشفى عن الحالة الصحية للمجنى عليه لبيان متى تسمح حالته للكلام وأخذ اقواله.

وكشفت التحقيقات الأولية، أن الدافع وراء الجريمة هو السرقة، وعندما تبين وجود "وديع" داخل المنزل، تم الاعتداء عليه بالضرب ولاذوا المتهمين هاربين.

وتلقت مدير أمن القاهرة، في وقت سابق، بلاغا مفاده قيام مجهولين ملثمين باقتحام شقة الأديب وديع فلسطين بدائرة القسم، وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان الحادث، وتبين قيام مجهولين باقتحام الشقة ليلا والاعتداء على المجنى عليه بالضرب وسرقة الشقة والعبث بمحتوياتها ولاذوا بالفرار.