ألقت الإدارة العامة لمباحث الجيزة، القبض على عاملين لاتهامهما بقتل صاحب مزرعة، لسرقة 150 ألف جنيه، ودفنا جثته بالمزرعة الخاصة به، فيما أمرت نيابة أكتوبر بإشراف المستشار مدحت مكي، المحامي العام الأول للنيابات، بتشريح جثة المجني عليه والتصريح بدفنها.

وكان قسم شرطة الواحات بالجيزة، تلقى بلاغًا بتغيب صاحب مزرعة منذ ما يقرب من أسبوع، وأفاد أفراد أسرته، أن هاتفه المحمول أُغلق، وفشلوا في التوصل لمكانه.

وبإجراء التحريات تبين للمقدم محمد أبو زيد، رئيس مباحث الواحات، أن الضحية يقيم بمحافظة المنوفية، ويمتلك مزرعة بمنطقة الواحات، وأنه يحضر للإقامة بها عدة أيام لمتابعة العمل بها، ويوم الحادث حضر بسيارته الملاكي للمزرعة، وكان بحوزته مبلغ 150 ألف جنيه، وهو ما دفع عاملين بالمزرعة لاتخاذ قرار بقتله لسرقة النقود، فقيداه بحبل، ثم هشما رأسه بفأس، ودفنا جثته بالمزرعة.

وبإعداد كمين للمتهمين تم القبض عليهما، وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الجريمة، وأرشدا عن مكان دفن الجثة، حيث تم استخراجها، وتم تحرير محضر بالواقعة، وأُخطر اللواء عصام سعد، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة، وباشرت النيابة التحقيق.