قررت نيابة مركز طنطا حبس 3 مسؤولين بإلإدارة الهندسية بمركز طنطا 4 أيام على ذمة التحقيقات بتهمة الحصول على رشوة من صاحب قاعة أفراح، وإصدار رخصة بناء بالمخالفة للقانون.

وكانت الأموال العامة، لمنطقة وسط وشرق الدلتا، ضبطت 3 مسؤولين بالإدارة الهندسية بمركز طنطا، بتهمة حصولهم على هدايا عينية ومادية على سبيل الرشوة من أحد الأشخاص مقابل السماح له ببناء قاعة أفراح وكافيتريا بالمخالفة لشروط الترخيص.

تلقى المقدم أسامة حتاتة رئيس مباحث الأموال العامة لمنطقة وسط وشرق الدلتا، بلاغا بقيام كل من "عبد الجواد. ع"، 34 عاما، رئيس القسم الهندسى بالوحدة المحلية بمركز طنطا، و"سمير. م" 45 عاما، مشرف تنظيم الوحدة، و"أحمد.ا" 41 عاما، فنى بشئون البيئة، بالحصول على مبالغ مالية وهدايا عينية فى سبيل الرشوة من المدعو "أحمد م"، 29 عاما، مقبال تمكينه من بناء قاعة أفراح وكافيتريا ومخزن بالمخالفة لشروط الترخيص.

تبين من تحريات المقدم محمد طلال، والمقدم محمود سامى، المقدم سامح كيشار، ضباط بالإدارة، صحة المعلومات الواردة ، و أن المتهمين حصلوا على هدايا عينية ومادية على سبيل الرشوة، مقبال إصدار رخصة لبناء كافتيريا وقاعة أفراح ومخزن للرابع، ما يضر بالمال العام.

حرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة للتحقيق وأصدرت قرارها المتقدم.