كتب أحمد إسماعيل

يكثف رجال مباحث الضاهر تحرياتهم للوقوف على أبعاد سودانيتى الجنسية سقطتا فى قبضة الشرطة كمتهمتين بسرقة هواتف محمولة من مواطنين.

يأتى ذلك تنفيذا لقرار نيابة الضاهر الجزئية برئاسة المستشار محمد جمعة، رجال مباحث القاهرة، والذى تضمن حبس السودانيتين 4 أيام على ذمة التحقيقات، بتهمة خطف هاتف محمول من عامل بالضاهر.

تفاصيل الواقعة تعود أثناء مرور رجال مباحث قسم شرطة الظاهر، أسفل كوبرى غمرة، تنامى إلى سمعهم صوت استغاثة، وباستبيان الأمر تم التقابل مع "محمود ح ت" 37 سنة، عامل، والذى أقر له بأنه أثناء سيره بمحل الواقعة فوجئ بقيام سيدتان "أدلى بأوصافهما التقريبية" بخطف هاتفه المحمول وفرتا هاربتين.

تم تتبع خط سير الجناة، ومن خلال ما أدلى به المجنى عليه من مواصفات أمكن ضبطهما، وتبين أنهما كلا من "اكتشاف كواخ أجنيق" 16 سنة، سودانية الجنسية، و"أدوت فرنسيس أقويك" 17 سنة، سودانية الجنسية، وضبط بحوزتهما الهاتف المحمول المستولى عليه.

وبمواجهتهما اعترفتا بارتكاب الواقعة بأسلوب "الخطف مترجلتين"، وبسؤال المجنى عليه تعرف على الهاتف واتهمهما بالسرقة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتولت النيابة التحقيق والتى أمرت بما سبق.