كتب إبراهيم أحمد

كشف رجال مباحث القاهرة، ملابسات واقعة سرقة مبلغ مليون ونصف المليون جنيه، وكمية من المجوهرات قيمتها 80 ألف جنيه من داخل فيلا رجل أعمال بالتجمع الخامس، والذى تبين أن 3 عاطلين وراء ارتكاب الواقعة ، بأسلوب التسلق، فتم ضبطهم واحالتهم للنيابة التى تولت التحقيق.

تلقى رجال مباحث قسم شرطة التجمع الخامس، بلاغا من المواطن " أحمد م م" 44 سنة، مدير شركة للتكييفات، ومقيم التجمع الخامس، وقرر بأنه عقب استيقاظه لأداء الفريضة اكتشف عدم تواجد الخزينة الحديدة وبداخلها مبلغ مليون و400 ألف جنية وكمية من المشغولات الذهبية  تقدر بحوالي 80 ألف جنية عبارة عن (5 سلسلة , كولية , 5 خواتم , 3 غويشة , 2 انسيال ، 2 مدليا ، ساعة ذهب ماركة ماري كوست ) وعثر عليها ملقاة بالطابق الأرضي وسرقة ما بداخلها، ولم يتهم او يشتبه في احد بارتكاب الحادث.

وعلى الفور انتقل رجال المباحث، وتبين من خلال الفحص سلامة جميع مداخل الفيلا، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 8527 لسنة 2017م  جنح القسم، وتم وضع خطة بحث لكشف ملابسات الحادث، والتوصل لمرتكبيه.

ومن خلال التحريات امكن تحديد مرتكبي الواقعة وتبين انهم كل من محمود ق م 40 سنة، عاطل، والسابق اتهامه في 3 قضايا أخرهم القضية رقم 38137 لسنة 2014 الفيوم " سلاح بدون ترخيص "، ومحمد ع ع 28 سنة، عاطل، والسابق اتهامه في القضية رقم  11057لسنة 2007 الفيوم "هتك عرض "، ومحمد ر م 18 سنة، عاطل.

وعلى الفور تم إعداد الأكمنة اللازمة بالأماكن التي يتردد عليها المتهمين أسفرت عن ضبطهم وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة بأسلوب " التسلق " ، وتم بإرشادهم ضبط مبلغ  310 ألف جنية  وكمية  من المشغولات الذهبية عبارة عن                    ( عدد 12 خاتم  , 6 غويشة, 5 انسيال , 3 دلاية على شكل قلب , 8 فرد حلق , 3 سلسلة) شاشة كمبيوتر , و 2 هارد ديسك, , 3 كاميرا ديجتال , كاميرا عادية , عدد 5 زجاجات برفان , عدد 12 ساعة ، واعترفوا أنها من متحصلات الواقعة ووقائع أخري وجاري التوصل للمجنى عليهم واستدعاء المجني عليه للتعرف علي المضبوطات وتحرر عن ذلك المحضر اللازم  و تولت النيابة العامة التحقيق.