الإسكندرية – أسماء على بدر

شهدت منطقة الفلكى بالإسكندرية التابعة لقسم المنتزة جريمة مأساويه، عندما أقدم شاب يعانى من مرض نفسى "انفصام فى الشخصية" على قتل والده فى  أثناء تعرضه لنوبة هستيرية، فحاول الأب تهدئة نجله، فدفع حياته ثمنا لحالة الابن.

تلقى اللواء مصطفى النمر مدير أمن الإسكندرية، إخطاراً من المقدم عبد الحميد السكران، رئيس مباحث قسم المنتزة ثالث، يفيد بمقتل رجل مسن داخل مسكنة على يد ابنه الذى يعانى من مرض نفسى.

انتقلت النيابة العامة لمحل الواقعة لمعاينة الواقعة، وأمرت بنقل الجثة إلى مشرحة كوم الدكة، وتم ضبط القاتل، وتحرير محضر بالواقعة، وجارى عرض القاتل على النيابة العامة.