شهدت معظم محاور وشوارع القاهرة والجيزة، اليوم، كثافات مرورية مرتفعة أدت لتعطيل حركة سير سيارات، وسط تواجد للخدمات المرورية، بالتزامن مع بداية اليوم الدراسى، حيث ارتفعت الكثافة المرورية أعلى كوبرى أكتوبر؛ بسبب كثرة أعطال السيارات وزيادة الأحمال فى الاتجاهين، فيما قامت أوناش المرور بسحب السيارات المتعطلة لإعادة تسيير الحركة المرورية.
وظهرت كثافات مرورية بمحور صلاح سالم؛ بسبب حادث تصادم سيارة ملاكى بعمود إنارة نتج عنه إصابة شخصين، وانقلبت سيارة أخرى أمام مسجد الشرطة بذات الطريق، وأصيبت أيضا سيدة إثر اصطدام سيارة بها أثناء عبورها.

وشهد كوبرى 15 مايو كثافات مرتفعة؛ بسبب التجمعات الدراسية واستقلال الطلاب السيارات، كما تباطأت حركة المرور بالمعادى والمنيل والروضة وأعلى كوبرى عباس؛ لتواجد عدد كبير من المدارس بتلك المناطق.

وظهرت كثافات متوسطة أمام حركة السيارات، بمحور الثورة المتجه لطريق السويس الصحراوى ومصر الجديدة والمتجه لنفق الأزهر ووسط البلد، وتباطأت حركة السيارات أيضا بمنطقة الكورنيش للمتجه من المعادى إلى مناطق القاهرة وأمام ماسبيرو ووزارة الخارجية؛ بالتزامن مع دخول الموظفين إلى المبنيين.

وعلى محور كورنيش النيل أمام القادم من المعادى من مطلع الملك الصالح وأثر النبى حتى بداية القصر العينى وأمام معهد الأورام بالكورنيش، كثافات مرورية مرتفعة.

فيما تستمر التحويلات المرورية بمنطقة الزمالك، وسط تدعيم الطريق بالعلامات الإرشادية والحواجز الحديدية؛ منعا لظهور أى كثافات مرورية.

وفى الجيزة، شهدت شوارع الهرم وكوبرى الجيزة وشارع الجامعة وكوبرى عباس من الجيزة إلى المنيل وشارع السودان وكوبرى الدقى كثافات مرتفعة، فضلا عن تكدس السيارات أعلى الطريق الدائرى، فيما وقع حادث تصادم بين سياراتين ملاكى أعلى المحور، ما أسفر عن إصابة شخصين، وتم رصد كثافات مرورية مرتفعة أعلى محور صفط اللبن فى اتجاه جامعة القاهرة.

من جانبه تفقد مساعد وزير الداخلية للإدارة العامة للمرور عصمت الأشقر، الخدمات المرورية والأمنية المعينة على الطرق والارتكازات الأمنية بالطرق السريعة، وتابع عمليات تأمين رحلات الطلاب والمواطنين من الأقاليم والقاهرة الكبرى، مشددا على تكثيف التواجد الأمنى والمرورى، وتفعيل الخدمات الإغاثية والمرورية على الطرق والمحاور، لمواجهة المواقف الطارئة.