الإسكندرية - هناء أبو العز

قررت نيابة شرق الإسكندرية، التحفظ على مخزن أدوية بدون ترخيص، وحجز مدير المخزن لباكر، على ذمة التحقيقات فى القضية، لحيازته أدوية مجهولة المصدر، وغير مسجلة بوزارة الصحة، وغير مسموح تداول بعض منها إلا من خلال مراكز وزارة الصحة.

 

وكانت مباحث التموين والتجارة الداخلية، بمديرية أمن الإسكندرية، قد استهدفت مخزن أدوية بدون ترخيص، تابع لإحدى الشركات بدائره قسم أول الرمل، وتم تنفيذ حملة مشتركة مع الجهات الأمنية لضبط ثمة مخالفات قانونية أو أنشطة غير مشروعة.

 

وتبين وجود أمصال وأدوية و منشطات جنسية أجنبية الصنع، محظور تداولها أو بيعها، وغير مسجلة بوزارة الصحة، داخل مخزن للأدوية غير مرخص من الجهات الطبية المختصة، وغير مستوف للاشتراطات الصحية الواجب توافرها فى أماكن تخزين الأدوية، ما يسبب أضراراً صحية جسيمة لمتناوليها، وذلك بالمخالفة للقوانين والقرارات المنظمة فى هذا الشأن.

 

وتم ضبط "ى. ا" 48 سنة، المدير المسؤل عن الشركة، حاصل على بكالوريوس تجارة، وغير مصرح له بمزاولة مهنة الصيادلة، ومقيم شارع حسين شرين لوارن قسم أول الرمل، وضبط 90 عبوة من الأمصال الخاصة بالتيتانوس، و55 عبوة من الفاكسينات الخاصة بالتطعيمات بأنواعها، و23 عبوة أدوية ومضاد حيوى خاص بعلاج الدرن والالتهاب الكبدى.

 

كما عثر على 17 سرنجة "أنتى – أر – أتش" للحقن بعد الولادة لتكرار الحمل، والمحظور تداولها خارج مراكز وزارة الصحة، و460 عبوة من المنشطات الجنسية (تيجر كينج)، و29 جهاز لتحليل السكر أجنبى الصنع ومجهولة المصدر، ومحظور تداولها بالبلاد.

 

وبفحص تلك الأدوية بمعرفة اللجنة المشكلة من إدارة تفتيش الصيادلة، تبين أن جميعها مجهولة المصدر ومهربة من خارج البلاد، وبدون ثمة فواتير أو مستندات تفيد مصدرها، وغير مسجلة بوزارة الصحة، وتحرر محضرا بالواقعة، وبالعرض على النيابة أصدرت قراراها السابق.