قررت النيابة العامة، حبس طالب بكلية الحاسبات والمعلومات بجامعة الزقازيق، 15 يومًا احتياطيا على ذمة التحقيقات التى تجريها نيابة أولاد صقر بالشرقية، باتهامه بالترويج لأفكار جماعة الإخوان بين المواطنين، والدعوة لقلب نظام الحكم.

وكشفت التحقيقات، أن الطالب ينتمى لتنظيم الإخوان، وأنه اعتاد دعوة المواطنين للمشاركة فى الفعاليات المخالفة للقانون التى تنظمها الجماعة بمحافظة الشرقية، وضلوعه فى تجنيد عدد من الشباب لتبنى الأفكار المتطرفة التى تدعو لقلب نظام الحكم والاستيلاء على السلطة بالقوة.

وأسندت النيابة العامة للطالب المتهم، ارتكاب جريمة الانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون، تدعو لتعطيل الدستور ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والتجمهر، والبلطجة، والمشاركة فى مظاهرات بدون الحصول على تصريح من الجهات المختصة، واستعراض القوة والتحريض على العنف.