نور رشوان
نشر فى : الخميس 28 يناير 2016 - 11:05 م | آخر تحديث : الخميس 28 يناير 2016 - 11:05 م

وصف اللواء أبو بكر عبد الكريم، مساعد وزير الداخلية لشؤون العلاقات العامة والإعلام، واقعة سحل ثمانية أمناء شرطة، لطبيبين بمستشفى المطرية التعليمي، بالتصرف السلبي.


وقال «عبد الكريم» في مداخلة هاتفية لبرنامج «الصورة الكاملة»، الذي يعرض على فضائية «أون تي في لايف»، مساء الخميس، إنه «تم اتخاذ الإجراءات القانونية، فمن الناحية الإدارية، تم إيقاف أمناء الشرطة المتهمين عن العمل وإحالتهم للتحقيق الإداري، أما من الناحية الجنائية، تم تحرير محضر بالواقعة، وجميع الأطراف الآن أمام النيابة العامة».
وأضاف «نحن لا نصمت على أخطاء بعض أفراد الشرطة، ولا نتستر على التجاوزات، فوزارة الداخلية هي أكثر جهة بمصر تحاسب العاملين بها»، متابعًا: «لا يمكن اعتبار التضحيات التي نقدمها كل يوم مبررًا لهذه التجاوزات».
يُذكر أن ثمانية أمناء الشرطة، اعتدوا على طبيبين بمستشفى المطرية العام، فجر اليوم الخميس، وقاموا بسحلهما، بحجة رفض الأطباء تحرير تقرير طبي لأمين شرطة مصاب بجرح قطعي.