- بعد القبض عليه أثناء تصويره للقوات الأمنية بمنطقة الهرم


قررت نيابة العمرانية برئاسة المستشار محمد أبوزينة، حجز تركي الجنسية 24 ساعة على ذمة تحريات الأمن الوطني والمباحث، بعد القبض عليه أثناء تصويره للقوات الأمنية بمنطقة الهرم.

كما أمرت النيابة بانتداب فريق من المعمل الجنائي وإحضار أجهزة تنقية عالية في التصوير لفحص الصور الموجودة بالكاميرا الخاصة بالمتهم وتفريغها والتأكد من زوايا التصوير التي ألتقطت من خلالها لمعرفة الغرض منها.

وقال مصدر قضائي رفيع، إن النيابة لم تتأكد حتى الآن من كون المتهم ضابطا تركيا من عدمه، مشيرا إلى أن جواز السفر الخاص به لم يكن مدون عليه المهنة، مضيفا أنه خلال التحقيقات معه أنكر جميع التهم المنسوبة إليه حتى أنه أنكر تصوير القوات الأمنية ورفض التحدث حول هويته، مؤكدا أن النيابة تنتظر تحريات الأجهزة الأمنية للتأكد من كونه ضابطا من عدمه.

وتبين من تحقيقات النيابة أن قوات الأمن المتمركزة بشارع الهرم استوقفت سائحا تركيا أثناء تصويره عددا من الكمائن الأمنية الموجودة بالهرم، وبفحص الكاميرا الخاصة به عثر على مجموعة من الصور للقوات الأمنية، وبمناقشته قال إنه التقط تلك الصور من أجل المنظر الجمالي فقط وأنها أعجبته ولم يكن يقصد استخدامها في أي شيء آخر.
وأشارت التحقيقات إلى أن السائح صلاح.أ، حضر للقاهرة بتأشيرة سياحة منذ أسبوع ومقيم بفندق شهير بوسط البلد، وأن القوات الأمنية تحفظت عليه وعلى الكاميرا الخاصة به وأحالته للنيابة التي أصدرت قرارها المتقدم في حقه.