انتهت منذ قليل النيابة العامة، من معاينة جثمانى كل من رجل الأعمال محمد الرواس صاحب توكيل سيارات "ميتسوبيشى"، وزوجته، واللذان لقى مصرعهما فى حادث تصادم على كورنيش النيل فى منطقة دار السلام.

وقالت مصادر طبية إنه لم يصدر قرار حتى الآن حول تشريح الجثمانين أو الاكتفاء بالكشف الظاهرى فقط، تمهيدا للتصريح بالدفن .

كانت الأجهزة الأمنية قد تلقت إخطارا بوقوع بحادث تصادم سيارتين بطريق كورنيش النيل بالمعادى. وانتقل اللواء عبد العزيز خضر مدير المباحث الجنائية والعميد محمد الشرقاوى رئيس مباحث المرور، وتبين أن سيارة ملاكى بداخلها رجل الأعمال محمد فرج الرواس وزوجته تصادمت مع أخرى بسبب الشبورة المائية والأمطار، وأسفر الحادث عن مصرع رجل الأعمال وزوجته، تم نقل جثتيهما إلى المشرحة ورفع آثار الحادث من الطريق .