لقي عامل مصرعه وأصيب 7 أشخاص آخرين بينهم مندوب شرطة تابع الإدارة المرور إثر مشاجرة عنيفة بين عدد من الأهالي؛ بسبب سرقة عداد كهرباء من منزل آيل للسقوط من شارع أبو الروس المتفرع من محمد عرفة بجزيرة امبابة، وتسببت المعركة التي استمرت نحو ثلاث ساعات في حدوث حالة من الرعب لدى أهالي المنطقة؛ لاستخدام أطرافها أسلحة نارية وبيضاء وزجاجات مولوتوف.

كان المقدم محمد ربيع، رئيس مباحث إمبابة، والنقيب محمد المغربي معاون المباحث تلقيا بلاغا بوقوع معركة عنيفة بين عدد من أهالي منطقة «الجزير» في إمبابة، بحدوث مشاجرة وسماع صوت إطلاق الرصاص والذخيرة الحية وتسببت في سقوط قتيل و7 مصابين، وانتقل ضباط المباحث، وتمت السيطرة على المشاجرة وضبط 3 أشخاص من أطرافها، وبحوزتهم أسلحة نارية وخرطوش.

وتوصلت التحريات التي أشرف عليها اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة إلى أن شخص يدعى «أحمد ع.» اشترى قطعة أرض في شارع أبو الروس متفرع من شارع محمد عرفة بجزيرة إمبابة، وقام ببنائها 4 أدوار مخالفة وقام بتوصيل الكهرباء والصرف الصحي والمياه خلسة، ثم اتجه إلى أحد المنازل تابعة لأحد الأشخاص يدعى أبو عزوز صادر له قرار إزالة، وحاول سرقة عداد الكهرباء الموجود في داخله ليلا.

وأثناء محاولته دخول المنزل اعترضته إحدى السيدات فقام باستدعاء عدد من أصدقاءه وذويه، كما استدعى شقيقه الذي يعمل مندوب شرطة في إدارة المرور وقاوا باستعراض القوة في الشارع، وأثناء اعتراض أحد الأشخاص على الألفاظ التي وجهوها لسكان المنطقة، تبادل الطرفين التراشق بزجاجات المولوتوف والأسلحة البيبضاء والنارية؛ مما تسبب في مقتل شخص تصادف مرورة، وإصابة 7 آخرين من طرفي النزاع.

وسيطرت أجهزة الأمن على الأحداث وفرضت كردونًا أمنيًا بالمنطقة، وأمر العقيد أيمن الحمزاوي مفتش مباحث قطاع شمال الجيزة، بمداهمة منازل المتهمين وتمكنوا من ضبط 3 منهم.

وتكثف أجهزة الأمن من تحرياتها لضبط باقي المتهمين، وبإخطار اللواء هشام العراقي مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة، أمر بإجراء التحريات اللازمة وتحرير محضر بالواقعة، وباشرت النيابة بقيادة المستشار محمد نبيل مدير نيابة إمبابة التحقيقات.