كتب أحمد الجعفرى

أمرت نيابة أول أكتوبر، برئاسة المستشار إيهاب العوضى مدير النيابة، بحبس ضابط شرطة 4 أيام على ذمة التحقيقات؛ لاتهامه بالزنا والتزوير، وإقامة علاقة غير شرعية مع سيدة متزوجة من لواء شرطة على المعاش، وذلك بعد تماثله للشفاء.

وكشفت تحقيقات النيابة، أن ضابط الشرطة تزوج عرفياً من ربة منزل بعقد زواج مزور، على الرغم من علمه بارتباطها بعقد زواج رسمى مع رجل آخر بمدينة 6 أكتوبر، وأنه أثناء تواجدهما داخل إحدى الشقق السكنية بدائرة قسم شرطة أول أكتوبر، اقتحم الزوج المنزل عليهما، ما دفع الضابط "عشيق الزوجة"، إلى القفز من الطابق الثالث هرباً من مطاردة الزوج، ما أدى إلى إصابته بجروح وكسور وكدمات فى مناطق متفرقة من الجسد.

وأضافت التحقيقات، أنه تم نقل ضابط الشرطة "عشيق الزوجة"، المصاب إلى مستشفى الشرطة بالعجوزة لتلقى العلاج، واستعلمت النيابة عن حالته الصحية للوقوف على ظروف وملابسات إصابته، تمهيداً لاستدعائه لسماع أقواله حول الواقعة، واتهامه بممارسة علاقة غير شرعية مع سيدة متزوجة بعقد زواج عرفى مزور، وتم القبض على الزوجة بعدما اتهمها زوجها بالزنا، وصدر قرار سابق بحبسها.

لا يوجد المزيد من التعليقات.