لقيت طفلة مصرعها وأصيبت والدتها بإصابات بالغة، صدمتهن سيارة أجرة بأحد قرى مركز المنيا.

كان اللواء فيصل دويدار مساعد وزير الداخلية ومدير أمن المنيا، قد تلقى إخطاراً من العميد احمد عارف، مأمور قسم شرطة المنيا، بورود بلاغا من مستشفي المنيا العام، بوصول الطفلة "لورا .م.م" 3 سنوات، متوفاة وإصابة الأم "ميرفت.م .ك" 27 سنة، مصابة اشتباه ما بعد الارتجاج و كسر بالفقرات والضلوع، وحالتها العامة حرجة.‏