كتب – مصطفي عطية
نشر فى : الإثنين 25 يناير 2016 - 12:58 م | آخر تحديث : الإثنين 25 يناير 2016 - 12:58 م

أعلنت وزارة الداخلية، مقتل "إخواني" في كرداسة على صلة بمنفذي على صلة بمنفذي انفجار شقة داخل عقار بالهرم الخميس الماضي.

وأوضح بيان الوزارة أنه "في إطار جهود الوزارة لملاحقة كوادر وقيادات البؤر الإرهابية وكشف مخططات تنظيم الإخوان الإرهابي الرامية لارتكاب حوادث العنف، واستهداف ضباط القوات المسلحة والشرطة وأساتذة الجامعات وزرع العبوات الناسفة بالمنشآت الهامة والحيوية، وردت معلومات عن استغلال العناصر الإخوانية الإرهابية لإحدى الشقق المستأجرة الكائنة بشارع الشيخ عبد المنعم كفر حكيم مركز كرداسة محافظة الجيزة، في تخزين العبوات المتفجرة".

وأشارت «الداخلية» إلى أنه تم على الفور التعامل مع تلك المعلومات، واستهداف الوكر المُشار إليه، وحال اقتراب القوات فوجئوا بإطلاق وابل من النار من الشقة تجاههم ما دفع القوات لتبادل إطلاق الرصاص والتعامل مع مصدرها.

وتابع البيان: "باقتحام الشقة وتفتيشها عثر داخلها على جثة الإخواني محمد عبد الحميد عبد العزيز عضو التحرك المسلح بمنطقة كرداسة، وبجواره بندقية آلية ومجموعة من فوارغ الطلقات، وباستكمال التفتيش عثر على 2 عبوة ناسفة شديدة الانفجار كبيرة الحجم تم التعامل معها وتفجيرها بمعرفة خبراء المفرقعات وتبين تطابقها لذات العبوات التي انفجرت بمخزن منطقة اللبيني بالمريوطية الهرم".

وأكدت الوزارة أن "الأجهزة الأمنية بكل قطاعاتها تلاحق أعضاء وكوادر الجماعة الإرهابية لتجفيف منابع الدعم اللوجستي لعناصرها والتصدي للبؤر الإرهابية والإجرامية والخارجين على القانون للحيلولة دون زعزعة أمن واستقرار البلاد، وردع كل من تسول له نفسه ارتكاب أي أعمال إجرامية تستهدف أبناء الوطن وأجهزته الأمنية ومنشآته الحيوية في كافة ربوع الجمهورية".