نجحت مباحث الإسكنرية برئاسة اللواء شريف عبد الحميد فى ضبط موظف شارك 2 آخرين فى سرقة مبالغ مالية كبير من شركة لنقل الأموال شرق الإسكندرية.

تلقى اللواء نادر جنيدى مساعد وزير الداخلية لأمن الإسكندرية بلاغا من الرائد أحمد مليس، رئيس مباحث شرطة أول المنتزه بضبط الأهالى لصا بعقار فى عمارات مدينة بنك فيصل – منطقة العصافرة قبلى.

انتقل ضباط وحدة مباحث القسم وتم التقابل مع "طه .ع" - 43 سنة موظف أمن بشركة لنقل الأموال - الكائنة بالطابق الخامس بالعقار محل البلاغ الذى قرر بأنه أثناء تواجده بمقر الشركة قام أحد الأشخاص بالطرق على باب الشركة وعند قيامه بفتح الباب فوجئ بدخول عدد "3" أشخاص ملثمين بحوزة أحدهم سكين، وقاموا بتهديده وتكبيل يديه وتمكنوا من الاستيلاء على مبالغ مالية "تسعة ملايين ومائتين وتسعة عشر ألف جنيه مصرى - و358 ألف دولار أمريكى" داخل حقائب وأجولة .

وحال مغادرتهم للعقار بالمبالغ المشار إليها، تمكن كل من" محمود . ا"- 35 سنة موظف الأمن المعين على حراسة سيارات الشركة، و"صبرى .ع" - 40 سنة حارس العقار، من ضبط أحدهم "محمد .ح" - 29 سنة موظف بذات الشركة مقيم دائرة قسم أول الرمل وبحوزته المبالغ المالية.

وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع آخرين، وتم التحفظ على المبالغ المالية، وكلفت إدارة البحث الجنائى بضبط المتهمين الهاربين، وتحرر المحضر جنح قسم شرطة أول المنتزه، وجار العرض على النيابة.