أرشيفية

قررت نيابة مصر القديمة، برئاسة المستشار محمد حسين، حبس رئيس مجموعة البيع بالشركة المصرية للجملة والتابعة لوزارة التموين، في  واقعة تورط ثلاثة من كبار مسئولي الشركة المصرية لتجارة الجملة بطلب رشاوى مالية من الشركات، كما كلفت النيابة الأجهزة الأمنية بسرعة التحريات حول الواقعة .

ووردت معلومات للواء حسني زكي، مدير الإدارة العامة لشرطة التموين، مفادها استغلال العضو المنتدب للشركة المصرية لتجارة الجملة، ومستشار بالشركة، ورئيس مجموعة البيع، مواقعهم الوظيفية، وطلب رشوة من إحدى الشركات مقابل استمرار تعاقدها مع الشركة المصرية، لتوريد السلع الغذائية.

وعقب استصدار إذن النيابة، انتقلت قوة أمنية، وتمكنت من ضبط رئيس مجموعة البيع أثناء تقاضي 15ألف جنيه على سبيل الرشوة، وعُثر بحوزته على 31ألف جنيه متحصلات جرائم بمنطقة مصر القديمة.