وليد ناجى
نشر فى : الثلاثاء 26 يناير 2016 - 8:15 م | آخر تحديث : الثلاثاء 26 يناير 2016 - 8:15 م

كشف مصدر قضائى بنيابة حوادث جنوب الجيزة، برئاسة المستشار أحمد ناجى، عن مفاجأة فى التحقيقات التى تجريها النيابة فى مقتل شخصين بشقة سكنية بمدينة السادس من أكتوبر، وهى أن إذن النيابة العامة صادر للقتيلين وزوج خالتهما لحيازتهما أسلحة نارية فقط، وأنه لم يكن هناك أى دلائل عن اشتراكهما فى أعمال إرهابية.

  
وأضاف المصدر الذى فضل عدم نشر اسمه لـ«الشروق» أن مباحث الجيزة والأمن الوطنى عقب صدور إذن النيابة العامة قامت بضبط وإحضار المتهمين على ذمة القضية وتوصلت لمعلومات حول اشتراك المتهمين الاثنين وآخر ثالث ببنى سويف بأعمال إرهابية واغتيالات بالمحافظة، فتوجهت قوة أمنية من الأمن الوطنى والأمن المركزى والعمليات الخاصة وحدث تبادل إطلاق أعيرة نارية بين المتهمين أسفر عن مقتلهما، مؤكدا أن القتيلين لا علاقة لهما بأحداث الهرم ولم تسفر التحقيقات حتى الآن عن اشتراكهما فى الواقعة.
بينما صرفت النيابة خالة القتيلين ونجلها من سرايا النيابة بعد الاستماع لأقوالهما فى الواقعة، فيما تحفظت على زوج خالة القتيلين لحين ورود التحريات النهائية من جهاز الأمن الوطنى والمباحث حول الواقعة.
وخلال التحقيقات مع زوج خالة المتهمين وخالتهما ونجلهما أكدوا أن القوات الأمنية اقتحمت الشقة السكنية الخاصة بهم فى منطقة أكتوبر وأنهم لم يكونوا يعلمون سبب دخول الضباط بتلك الطريقة والتى أحدثت تلفيات فى باب المنزل، مشيرا إلى أن الضباط كانوا ملثمين، وأنهم اصطحبوهم من الشقة بعد وضع عصابة على أعينهم.
وعن سماع إطلاق النيران أكد الثلاثة أنهم لم يسمعوا أى طلقات نارية أو أصوات أعيرة بالشقة وعلموا بمقتل المتهمين بعدها.
وتبين من تحقيقات النيابة أن القتيلين «شقيقان» ومتهمان بحيازة أسلحة نارية وذخائر وتواجدا بمنطقة السادس من أكتوبر داخل شقة خاصة بزوج خالتهما بعد الهرب من محافظة بنى سويف، والخوف من القبض عليهما لتورطهما فى أعمال إرهابية بالمحافظة، وخلال القبض عليهما أطلق المتهمان أعيرة نارية تجاه قوات الشرطة فردت القوات الأمنية فى معركة نارية انتهت بمقتل المتهمين.
وأمرت النيابة بإشراف المستشار ياسر التلاوى، المحامى العام الأول لنيابات جنوب الجيزة، استدعاء أفراد القوة الأمنية للاستماع لأقوالهم حول الواقعة وطبيعة المداهمة ووصف حال المتهمين أثناء عملية القبض عليهما.