شهدت مدينة طلخا، بمحافظة الدقهلية، اليوم الثلاثاء، حالة من الذعر فى صفوف المواطنين، بعد الاشتباه فى كيس بلاستيك، ملقى جوار سور محطة صرف صحى، وبه جسم بلاستيكى، وتم إبلاغ شرطة المفرقعات والحماية المدنية.

وانتقلت قوات الحماية المدنى لموقع البلاغ، بقيادة اللواء أسامة شعبان مدير إدارة الحماية المدنية بالدقهلية، وتبين انه كيس بلاستيك به أدوات كمبيوتر، وآلة حاسبة، وتأكد سلبية البلاغ.

وقام فريق من الحماية المدنى، بتمشيط محيط منطقة محطة الصرف الصحى والأماكن المجاورة لها، بحثا عن وجود أى متفجرات بالمكان، وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة.