أحمد سعد
نشر فى : الثلاثاء 26 يناير 2016 - 3:03 م | آخر تحديث : الثلاثاء 26 يناير 2016 - 3:03 م

قررت دائرة طلبات رجال القضاء بمحكمة النقض، برئاسة المستشار موسى مرجان، إعادة قضية سحب ملف تحقيقات وقائع الانتخابات الرئاسية 2012 من قاضي التحقيق عادل إدريس، إلى جلسة 23 فبراير المقبل، للمرافعة.

كانت القضية محجوزة للحكم بجلسة اليوم الثلاثاء، إلا أن تغيير تشكيل الدائرة بوجود رئيس جديد لها بدلاً من المستشار أحمد الحسيني الذي أُعير للعمل بالخارج، أدى لإعادة المرافعة.

وقال مصدر قضائي، إن "نيابة النقض أوصت فى رأيها الاستشاري غير الملزم للمحكمة، بأحقية رئيس محكمة استئناف القاهرة في إصدار قرار بسحب ملف التحقيقات من إدريس.

وكانت دائرة طلبات رجال القضاء بمحكمة استئناف القاهرة قد قضت ببطلان قرار المستشار نبيل صليب، رئيس محكمة استئناف القاهرة السابق، بسحب ملف التحقيقات من إدريس، فأقام المستشار أيمن عباس، الرئيس الحالي للمحكمة، طعنًا على الحكم أمام محكمة النقض.