شنت الإدارة العامة لمباحث الآداب، برئاسة اللواء أمجد شافعى،حملة على الشقق المفروشة وتمكنت من ضبط 7 ساقطات أثناء ممارستهن الدعارة مع راغبى المتعة بمقابل مادى بالمهندسين، كما ضبطت اثنين من الشواذ جنسيا بينهم فلسطينى.

قام النشاط الداخلى بالإدارة بقيادة اللواء محمد زكاء، بتتبع ومراقبة الشقق المفروشة وبعض الصفحات الإباحية على الإنترنت وموقع "فيس بوك"، والمدون بها إعلانات لممارسة الجنس الحرام، وأسفر الفحص والتحرى الذى أعده العقيد إبراهيم الطويل، أن هناك مجموعة صفحات على موقع "فيس بوك" تحت مسميات مختلفة وتخص عددا من الشباب الذكور على هيئة "إناث" معلنين عن أنفسهم لممارسة الشذوذ والفجور بمقابل مادى دون تميز.

وكشف الفحص عن وجود صفحة تحت مسى "شاهيناز"، وتبين أنها تخص رجل يعرض نفسه لممارسة الرذيلة كأنثى مقابل 2500 جنيه، ويتخذ من شقته بـ6 أكتوبر وكرا، وتم ضبطه بعد انتهاء الإجراءات وخروج قوة من رجال النشاط الداخلى بالإدارة، ضمت العقيدين عصام أبو عرب وأحمد طاهر والمقدم حسن النجار ومحمد حلمى ورامز جمال وعمرو مطر وإيهاب توفيق ووليد طراف.

كما تمكن رجال النشاط الداخلى بمباحث الآداب من ضبط دكتور صيدلى فلسطينى الجنسية بعد أن أعلن عن نفسه لممارسة الجنس كـ"أنثى" وحمله مسمى أنثى وتبين أنه يتعاطى هرمونات أنوثة، ومتخذا من إحدى الشقق المفروشة بمدينة نصر وكرا له.

كما تمكنت الإدارة من ضبط ساقطتين أثناء ممارستهما الجنس متلبسين مع تاجر مقابل 1500 جنيه للواحدة داخل شقة بالمهندسين وبحوزتهم خمور وملابس داخلية وخارجية و3 آلاف جنيه وقررت نيابة العجوزة حبسهم 4 أيام.

ونجح رجال النشاط الداخلى بالإدارة من ضبط 3 فتيات أثناء ممارستهن الرذيلة متلبسين مع شابين من دول الخليج مقابل 2000 جنيه للواحدة منهم وتبين من خلال الفحص أن إحدى الفتيات حاصلة على بكالوريوس إعلام وتم التحفظ على مبالغ مالية وخمور وأوقية ذكرية وملابس داخلية وخارجية خاصة المتهمين.

بالإضافة إلى ضبط ساقطتين تمارسان الدعارة شاب خلجى مقابل 1000 جنيه للواحدة وتم التحفظ على المضبوطات.

وبالعرض على اللواء زكريا أبو زينة نائب المدير العام لمباحث الآدابأمر بتحرير المحاضر اللازمة وإحالتهم إلى النيابة المختصة للتحقيق .