قررت محكمة النقض دائرة رجال القضاء تأجيل نظر الطعون المقامة من المستشاريين زكريا شلش، ومحمد عبدالهادى، ومحمد البغدادى المرشحين المستبعدين من انتخابات نادى القضاة، على حكم دائرة رجال القضاء بمحكمة الاستئناف (أول درجة)، برفض الدعاوى المقامة منهم لوقف انتخابات النادى، لادعائهم ببطلان اللائحة الداخلية للنادى لجلسه 23 فبراير للمرافعة.

كانت دائرة رجال القضاء بمحكمة استئناف القاهرة قضت برفض الدعوى المقامة من شلش وعبد الهادى والبغدادى لوقف الانتخابات، بعد ادعائهم ببطلان تعديل لائحة النادى لعدم تفويض العمومية لمجلس إدارة النادى، برئاسة المستشار أحمد الزند فى ذلك الوقت، فى تعديل لائحة النادى، وثانيها رفض الدعوى المقامة من المستشار وائل الشيمى لوقف الانتخابات، لأن اللجنة فتحت باب التقدم للترشح للانتخابات خمسة أيام بدلا من ستة أيام، لوجود إجازة شم النسيم فى وسط هذه الأيام دون أن تحتسب يوم بديلا له، أعقبها طعن مقيمى الدعويين أمام دائرة رجال القضاء بمحكمة النقض.

وقالت محكمة الاستئناف فى حيثياتها إن الجمعية العمومية وافقت بالإجماع على قرارات تفويض مجلس الإدارة بإعداد لائحة جديدة بما يلبى رغبات احتياجات القضاة والدفاع عن استقلاله طبقا للتغييرات التى طرأت على الساحة.

وأكدت الحيثيات أنه بمطالعة المحضر المقدم من مجلس إدارة النادى تبين أن جميع الإجراءات تتفق مع اللائحة الأساسية للنادى، وتبين صحة الجمعية العمومية وما صدر عنها من قرارات.