جدد قاضى المعارضات بمحكمة شمال الجيزة، حبس سباك 15 يوما على ذمة التحقيق، لاتهامه بالاعتداء جنسيا على شقيقته، كما أمرت النيابة بتشريح جثة الطفلة، والتصريح بدفنها، حيث فارقت الحياة بمستشفى حميات إمبابة نتيجة تدهور حالتها الصحية وإصابتها بمرض الالتهاب السحائى.

تم الكشف عن أحداث الواقعة ببلاغ تلقاه العقيد إيهاب شلبى مفتش مباحث شمال الجيزة من مستشفى الحميات بإمبابة، يفيد باكتشاف تعرض طفلة تبلغ من العمر 8 سنوات للاعتداء الجنسى، وبإجراء التحريات تبين أن والد الطفلة نقلها إلى المستشفى نتيجة إصابتها بارتفاع فى درجة الحرارة، وبتوقيع الكشف الطبى عليها تبين أنها مصابة بمرض الالتهاب السحائى، كما كانت المفاجأة باكتشاف الطبيب أن المريضة تعرضت للاعتداء الجنسى، وبمواجهة والد الطفلة اعترف أن نجله الذى يعمل "سباك" والبالغ من العمر 26 عاما متورط فى الاعتداء على شقيقته.

وبإعداد كمين للمتهم تمكن الرائد محمد الجوهرى رئيس مباحث قسم شرطة الوراق من القبض عليه، وتم إحالته إلى النيابة التى حققت معه، وأصدرت قرارها بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيق مع عرض الطفلة المجنى عليها على الطب الشرعى لتوقيع الكشف الطبى عليها.

وقبل يوم واحد من اليوم المحدد لتوقيع الكشف الطبى على الفتاة، تلقى العميد عمرو حافظ مأمور قسم شرطة الوراق إخطارا من مستشفى الحميات، يفيد بوفاة الطفلة نتيجة تدهور حالتها الصحية، فحرر محضر بالواقعة وأخطر اللواء خالد شلبى مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة وباشرت النيابة التحقيق.