نجح ضباط المباحث الجنائية فى كشف غموض وفاة عامل بمصنع زجاج نتيجة اختناقه بدائرة المركز الخانكة، تحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

تلقى اللواء سعيد شلبى مدير أمن القليوبية إخطارا من اللواء الدكتور أشرف عبد القادر مدير المباحث الجنائية بالواقعة.

تلقى الرائد أحمد سامى رئيس مباحث مركزالخانكة بلاغا من المدعو أحمد إبراهيم أبو غنيمة 32 سنة موظف بالصرف الصحى مقيم كفر حمزة - دائرة المركز مفاده وفاة والده 54 سنة عامل بشركة الشروق لصناعة الزجاج بالمنطقة الصناعية شروق الخانكة، أثناء قيامه بتفريغ إحدى الأجولة المعبأة بالصودا الكاوية بالماكينة الخاصة بتصنيع الزجاج سقطت عليه كمية من خلطة البودرة وحدثت له حالة اختناق، وتم نقله لمستشفى السلام العام وتوفى إثر ذلك، ولم يتهما أحد بالتسبب فى وفاته، وبسؤال كل من سيد أحمد 44 سنة مدير المصنع وعلى محمود 55 سنة بالمعاش أيدا ذلك.

وبتوقيع الكشف الطبى على الجثة بمعرفة مفتش الصحة أفاد أن سبب الوفاة هبوط حاد بالدورة الدموية والتنفسية نتيجة إسفكسيا الاختناق، ولا توجد شبهة جنائية فى الوفاة، وبإجراء التحريات السرية بمعرفة ضباط مباحث المركز تبين عدم وجود شبهة جنائية فى الوفاة.

تحرر عن ذلك المحضر رقم 5136 إدارى مركز الخانكة لسنة 2016م، وبالعرض على النيابة صرحت بدفن الجثة.