نجح قبل قليل كل من اللواء عزيز إدوارد نائب مدير أمن البحيرة، واللواء محمد خريصة مدير المباحث فى حل أزمة محامين رشيد وذلك بحضور نقيب محامين البحيرة عبد المنعم عودة والهيثم تيسير نقيب المحامين برشيد وتم احتواء الأزمة وانصراف المحامين وتم فض الاعتصام.

وكان قد دخل العشرات من محاميى رشيد، اليوم، فى اعتصام مفتوح بغرفة المحامين بمحكمة رشيد، احتجاجا على الاعتداء بالضرب والإهانة على أحد زملائهم.

من جانبه، صرح مصطفى فهمى المحامى والأمين العام المساعد للجنة الدفاع عن الحقوق والحريات بنقابة المحامين برشيد، بأنه تم التعدى بالضرب على زميلهم وليد نصار المحامى، من قبل مأمور مركز رشيد، وأفراد مكتبه، بالضرب، وإلقائه من على سلم المركز، مما أدى إلى إصابته.

وأضاف أنه تحرر عن الواقعة تقرير طبى بمستشفى رشيد العام، والتقدم للنيابة العامة ببلاغ، وفى انتظار وصول رئيس النيابة الكلية المستشار على حسن لإجراء التحقيق فى الواقعة .

وأكد فهمى فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع" أن المحامين فى اعتصام مفتوح لحين حل المشكلة، وأن هناك إجراءات تصعيدية بالتنسيق مع مجلس النقابة العامة من خلال الهيثم تيسير نقيب محاميى رشيد، وهناك متابعة من نقيب المحامين سامح عاشور.

اليوم السابع -6 -2016

اليوم السابع -6 -2016

اليوم السابع -6 -2016

اليوم السابع -6 -2016

اليوم السابع -6 -2016

اليوم السابع -6 -2016