كتب - أحمد الشرقاوي:
نشر فى : الثلاثاء 26 يناير 2016 - 12:57 م | آخر تحديث : الثلاثاء 26 يناير 2016 - 12:57 م

قررت نيابة أمن لدولة العليا تجديد حبس علي رمضان المتهم باقتحام فندق بيلا فيستا بالغردقة 15 يوما على ذمة التحقيقات، وذلك لاتهامه بالانضمام لجماعة أسست خلافا لأحكام القانون والدستور الغرض منها تعطيل مؤسسات الدولة ومنعها من ممارسة عملها، وذلك في أول جلسة تحقيق تتم معه داخل النيابة بعد أن تماثل للشفاء وخرج من المستشفى التي كان يتلقى فيها العلاج جراء إصابته في محاولة الهجوم على الفندق.

وذكر المتهم في التحقيقات أنه تواصل مع عناصر التنظيم عبر وسائل التواصل الاجماعي هو وزميله محمد حسن محفوظ، وأنهما من المتعاطفين مع السوريين وضد هجمات روسيا على سوريا.

وأكمل المتهم اعترافاته أمام نيابة أمن الدولة العليا مشيرا إلى أنه وزميله توجها إلى الغردقة قبل الحادث بعشرة أيام وحاولا الدخول وبحوزتهما أسلحة نارية ومتفجرات ولكن القبضة الأمنية الشديد في الغردقة دفعتهما إلى العودة دون دخول المدينة خوفا من القبض عليهما ثم أعدا خطة اعتمدت على استخدام حزام ناسف وهمي من أجل استخدامه في إرهاب العناصر الأمنية ثم الدخول ومحاولة قتل السائحين باستخدام السلاح الأبيض.

واعترف المتهم خلال التحقيقات أنه يعتنق نفس الأفكار الجهادية لتنظيم داعش التي تقوم على تكفير كل من لا يكفر الكافر، واستهداف البنية التحتية وعناصر الجيش والشرطة للأنظمة التي ترتبط بعلاقات أو اتفاقيات شراطة وتعاون مع الدول الغربية وخاصة الولايات المتحدة وروسيا ، واستعجلت النيابة تقرير الطب الشرعي الخاص بالمتهم المتوفي في الواقعة محمد حسن الشهير بـ"شيكا".