تمكنت مباحث مركز قويسنا بالمنوفية من ضبط شخصين، لقيامهما بسرقة سيارة تحت تهديد السلاح، تم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

تلقى اللواء محمد مسعود مدير أمن المنوفية إخطاراً من العميد رأفت عبد الحليم مأمور مركز شرطة قويسنا متضمناً بلاغ "محمد.أ.م.م" مهندس ومقيم القاهرة الجديدة مفاده أنه يمتلك سيارة ماركة "كيا سبور تاج" موديل 2016 م، وأنه قام بعرضها للبيع على أحد المواقع الإلكترونية، وحضر إليه أحد الأشخاص سبق وأن اتصل به من هاتف محمول، ورفقته آخر بمحل إقامته لشراء السيارة وحال معايناتهما للسيارة بجوار منزل المجنى عليه، ذهب بصحبتهما لتجربة السيارة وأثناء ذلك قاما بتهديده بسلاح أبيض وتوثيقه داخل السيارة وقاما بإنزاله منها على الطريق السريع بمدخل المنطقة الصناعية، دائرة مركز قويسنا، بعد أن استوليا عليها وكذا على هاتفه المحمول ماركة آى فون.

ونظراً لما تمثله الواقعة من أهمية فقد تم تشكيل فريق بحث تحت قيادة اللواء محمد مسعود مدير أمن المنوفية، واللواء جمال شكر مدير إدارة البحث الجنائى، برئاسة الرائد رافت نصار رئيس مباحث مركز شرطة قويسنا، والنقيب أحمد سرور معاون المباحث أسفرت جهوده أن وراء ارتكاب الواقعة كل من "صادق.م.ص.ا" صاحب محل ملابس و"أحمد.ص.ع.ع" عاطل ومقيمان دائرة المحافظة.

عقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهمين وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة، وأنهما اتفقا فيما بينهما على سرقة سيارة المجنى عليه عقب إيهامه هاتفياً بأنهما سيقومان بشرائها عقب عرض المجنى عليه للسيارة على أحد مواقع بيع السيارات بالإنترنت، وحال تجربتها بالقاهرة الجديدة "محل إقامة المجنى عليه" قاما باستخدام سلاح أبيض ورادع شخصى كان بحوزة المتهم الثانى، وقاما بتوثيقة بلاصق طبى وتكميمه والتعدى عليه بالضرب ووضعه بحقيبة السيارة ثم إنزاله بمدينة قويسنا، وعقب ذلك قاما بتركها لحين إعادتها للمجنى عليه مقابل مبلغ مالى، تم ضبط السيارة بإرشاد المتهمين، كذلك السلاح الأبيض والرادع الشخصى، تحرر عن ذلك المحضر رقم 3275 جنح مركز قويسنا لسنة 2016م.