استعان خبراء المفرقعات بالقاهرة بجهاز الربيود" الإنسان الآلى لإجراء عمليات فحص للجسم الغريب الذى تم العثور عليه بـ"ممر بهلر" بمنطقة وسط البلد، تحسبا لكونه عبوة متفجرة.

وكانت غرفة عملية النجدة قد تلقت بلاغا بالعثور على قنبلة بمنطقة وسط البلد، وانتقل خبراء المفرقعات للتعامل مع الجسم التى تم العثور عليه بعد فرض كردون أمنى.