أمر مصطفى الزينى، وكيل أول نيابة ههيا بالشرقية، برئاسة محمد عباس مدير النيابة، اليوم الثلاثاء، بطلب تحريات الأمن الوطنى بالزقازيق، بشأن الانفجار الذى وقع بمكتب بريد ههيا بالقرب من مبنى المحكمة.

وانتقل وكيل النيابة العامة، بإشراف المستشار وليد جمال المحامى العام لنيابات شمال، لمعاينة مكتب البريد وأمر بانتداب الأدلة الجنائية .

تلقى اللواء حسن سيف، مدير أمن الشرقية، إخطار من اللواء هشام خطاب مدير المباحث الجنائية، يفيد وقوع انفجار بالقرب من مكتب بريد ههيا، وأسفر عن تهشم وجهة مكتب البريد وإصابة أب ونجليه بسحجات لتصادف مرورهم وقت الانفجار، وتم نقلهم لمستشفى ههيا العام وخروجهم بعد إسعافهم.

فيما أكد مصدر مسئول بالحماية المدنية بمديرية أمن الشرقية، أن الانفجار ناتج عن عبوة ناسفة بسطة المفعول وأنه تم تمشيط المنطقة والتأكد من عدم وجود أجسام غريبة بها مضيفا أن الانفجار أحدث صوتًا عاليًا فقط، وهو ما أراد أنصار جماعة الإخوان فعله، لترويع المواطنين وإثبات وجودهم بعد فشلهم فى تنظيم تظاهرات فى ذكرى ثورة يناير.

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016

اليوم السابع -1 -2016