- محامي حقوقي: منعت من رؤية جثة "ريجيني" والسفير الإيطالي رآها بالمشرحة

أمرت نيابة حوادث جنوب الجيزة بانتداب خبراء الطب الشرعي للبت في تعرض الطالب الإيطالي "جوليو ريجيني" الذي عثر على جثته ملقاة بحفرة في طريق مصر إسكندرية الصحراوي، لاعتداء جنسي من عدمه.

فيما أمر حسام نصار مدير نيابة حوادث جنوب الجيزة الكلية باستدعاء أصدقاء الطالب الإيطالي لسماع أقوالهم حول الواقعة، فيما أوضحت التحقيقات الأولية أنه تم العثور على جثة شاب مصاب بآثار تعذيب وملقي بحفرة في الشارع فتم إبلاغ قوات الشرطة التى حررت محضرا بالواقعة قبل أن تبدأ النيابة العامة التحقيق.

تم التعرف على هوية الطالب وتبين أنه يدعي "جوليو ريجيني" طالب دكتوراه يدرس بالجامعة الأمريكية وقد انقطعت أخباره منذ عدة أيام، وكانت تحقيقات حسام نصار مدير نيابة حوادث جنوب الجيزة الكلية كشفت أثناء مناظرة جثة الشاب أن ملامحه أجنبية فكلفت النيابة الشرطة بفحص بلاغات التغيب، ثم تم استدعاء عدد من أصدقائه والذين تعرفوا على جثته وأكدوا هويته.

فيما قال المحامى الحقوقى محمد صبحي إن وزارة الداخلية منعته من مشاهدة جثة الطالب التي تم العثور عليها، موضحا في منشور له على صفحة «فيسبوك» أنه كان متواجدا بمشرحة زينهم، حيث تواجدت كميات كبيرة من المباحث وأعضاء جهاز الأمن وطني، كما تواجد السفير الايطالي داخل المشرحة.

وأكد أن جثة الطالب موجودة بالفعل فى المشرحة لكنه لم يستطع التأكد من وجود إصابات فى جسده من عدمه، مشيرا إلى أن قوات الأمن أخبرتهم أن السفير ومعه احد المحامين تمكنوا من رؤية الجثة.