قتل مسجل خطر طبيب داخل شقة الأخير بمنطقة عين شمس، بعد مشادة كلامية بينهما، طالبه خلالها المتهم برد مديونية أحد أقاربه، وبعدها قام المتهم بسرقة 40 جنيه و3 هواتف محمولة وفر هاربا إلي أن مباحث القاهرة من اقبض علي المتهم وأمر اللواء خالد عبدالعال مدير أمن القاهرة بإحالته إلي النيابة التي تولت التحقيق.

كان قسم شرطة عين شمس تلقي بلاغا من سمية محمد 60 عاما ربة منزل يفيد باكتشافها مقتل عاطف أبو السعود، 59 عاما، طبيب داخل شقته ولم تتهم أو تشتبه في أحد.

وفور انتقال قوة أمنية عثر على جثة المجني عليه مسجلة على وجه بالصالة خلف باب الشقة، مرتديا ملابسه كاملة وبه إصابات عبارة عن آثار خنق حول الرقبة، وتبين اختفاء 3 هواتف محمولة وسلامة جميع منافذ الشقة.

وكشفت تحريات المباحث التي أشرف عليها اللواء هشام العراقي، مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة أن وراء ارتكاب الواقعة شخص يدعي سيد عبد العال وشهرته " أبو دومة"، 32 عاما، سائق توك توك مقيم بمنطقة المطرية "مسجل خطر" وسبق اتهامه في 15 قضية "سرقة بالإكراه".

وبتقنين الإجراءات تمكنت قوة أمنية من القبض عليه وبمواجهته أمام اللواء محمود خلاف، نائب مدير مباحث القاهرة، اعترف بارتكاب الواقعة وأضاف بأنه نظرا لمروره بضائقة مالية وعمله بأن المجني عليه مقيم بمفرده توجه إليه بحجة وجود مديونية له عند أحد أقارب المجنى عليه، وما أن قام المجنى عليه بفتح الباب له طالبه برد المديونية وقيمتها ألف جنيه، فنشبت بينهما مشادة كلامية قام على أثرها بدفعه للداخل حتى سقط على الأرض وقتها، ثم خنقه بكوفية كان يرتديها المجنى عليه واستولى على حقيبة اليد الخاصة به وبداخلها متعلقاته الشخصية ومبلغ مالي 40 جنيه و3هواتف محمولة وساعة يد.