اتهم طبيب بشبرا الخيمة 3 أشخاص من دولة مالى بالنصب عليه والاستيلاء على مبالغ مالية، بعد إيهامه بقدرتهم على تحويل الأوراق إلى دولارات بوضع مادة كيميائية عليها، تم تحرير محضر بالواقعة، وجارٍ ضبط المتهمين وتولت النيابة التحقيق.

كان المقدم مصطفى لطفى، رئيس مباحث قسم ثان شبرا الخيمة، تلقى بلاغا من طه أحمد على «52 عاما، طبيب مخ وأعصاب» ومقيم بشبرا الخيمة، أفاد فيه أن 3 أشخاص من دولة مالى استولوا منه على مبلغ مالى كبير، تم إخطار اللواء سعيد شلبى، مدير أمن القليوبية، وتبين أن صاحب البلاغ تعرف على أحد المتهمين منذ شهر تقريبا بمدينة العبور محل عمله، وأخبره بأنه هارب من دولته وأنه يحوز 2 مليون دولار سيتم تحويلها إليه بمصر عن طريق والدته، وأنه يحتاج تغييرها لعملات مصرية فاستدعاه للحضور لمنزله فحضر وبصحبته آخرين من نفس جنسيته، وكان بحوزته ورقتين لعملة سمراء اللون وعند وضع مادة عليهما. ظهرت أنها من الدولارات وحصل منه على العملات لفحصهما وتبين انها سليمة.

وأكد صاحب البلاغ، أنهم حضروا إليه مرة أخرى ومعهم كمية كبيرة من العملات الورقية السوداء وطلبوا منه 50 ألف دولار و10 آلاف يورو لشراء المادة الكيميائية حتى يتمكنوا من تحويل تلك العملات إلى دولار أمريكى فأعطاهم المبلغ، وبعد عدة أيام حضروا ووضع أحدهم المادة على الأوراق المالية داخل الكيس، وادعوا بأن التحويل سيتم عقب 24 ساعة.

مشيرا إلى أنه بعدما فتح الكيس وجد أنها أوراق سوداء كما هى فحاول الاتصال بهم أكثر من مرة لكن وجد هواتفهم مغلقة، تم التحفظ على المضبوطات، وكلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى عن الواقعة، وتولت النيابة التحقيق.