بدأ صباح اليوم المستشار عمر شاهين، رئيس نيابة شرم الشيخ، وأحمد نصار، وكيل نيابة شرم الشيخ، التحقيقات مع أشقاء ممثل مالك أحد الفنادق بشرم الشيخ، الذى انتحر بحمام منزله بشرم الشيخ، لكشف غموض الحادث، ويتم تشريح الجثة اليوم بمعرفة الطب الشرعى.

ويواصل رجال مباحث قسم شرم الشيخ جهودهم لكشف ملابسات الحادث وإعادة تفتيش منزل ممثل مالك الفندق والكشف عن حقيقة تناوله لأدوية مهدئة من عدمه وكشف اسم الطبيب الذى يعالجه أو اسم الصيدلية التى يتعامل معها.

تلقى المقدم وليد عابدين، رئيس مباحث السياحة بجنوب سيناء، بلاغا من أحد فنادق شرم الشيخ يفيد تعرض مالك الفندق للإصابة بجرح قطعى فى الرقبة والقصبة الهوائية ونزيف حاد بالأوردة وتم نقله بمعرفة طبيب الفندق إلى مستشفى شرم الشيخ الدولى، وتم إدخاله غرفة العمليات ولكنه توفى عقب دخوله.

وانتقل أحمد نصار، وكيل النيابة والمستشار عمر شاهين رئيس نيابة شرم الشيخ إلى المستشفى لمناظرة الجثة ومناظرة مسرح الجريمة، كما انتقل إلى مكان الواقعة الرائد أحمد صالح، رئيس مباحث قسم شرم الشيخ، والعقيد خالد المليجى رئيس مباحث السياحة والآثار بجنوب سيناء.

دلت تحريات المباحث أن المتهم كان يقيم مع زوجتة وابنته وأنه مصاب باكتئاب ومنذ 10 أيام اشتد عليه الاكتئاب، وبالبحث فى أوراقة الخاصة عثر على وثيقة تأمين وقعها المنتحر منذ أسبوع بمبلغ 250 ألف جنيه .

تم ضبط السلاح المستخدم فى الحادث (سكين مشرشر) وتم تحرير محضر بالواقعة برقم 6 أحوال السياحة لسنة 2016، وتواصل النيابة التحقيقات فى الواقعة لكشف غموض الحادث .