طعن صاحب محل كمبيوتر، مقيم بمنطقة العجيزى دائرة قسم أول طنطا بمحافظة الغربية، جاره بسكين وأصابه بجرح نافذ بالصدر، ولقى مصرعه فى الحال، بعد أن اعترض الأخير على معاكسة المتهم لجارته، تم ضبط المتهم والسلاح المستخدم، واعترف بارتكاب الواقعة.

تلقى العميد محمد السروجى، مأمور قسم أول طنطا، إخطارا من مستشفى طنطا الجامعى، بوصول "صالح. ع. ع"، 20 سنة عامل مقيم بمنطقة العجيزى دائرة القسم، مصابا بـ"جرح نافذ بالصدر" ووفاته، وبإخطار اللواء نبيل عبد الفتاح، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الغربية، قرر تشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الجريمة تحت إشراف اللواء إبراهيم عبد الغفار مدير إدارة البحث الجنائى، ضم المقدم وليد الصواف مفتش الإدارة المركزية بطنطا والرائد أحمد الهرميل رئيس مباحث أول طنطا وضباط مباحث.

وانتقل ضباط المباحث، وبسؤال شقيقه "إبراهيم. ع. ع"، 30 سنة فران مقيم بذات الناحية، قرر حدوث مشاجرة بين شقيقه المجنى عليه و"إسلام. م. ق"، 28سنة صاحب محل كمبيوتر، ومقيم بذات الناحية، بسبب معاكسة الأخير جارة شقيقه، وعندما رفض ذلك قام المتهم بالتعدى على شقيقه بالضرب بـ"سكين" وأحدث إصابته التى أودت بحياته.

تمكن ضباط المباحث من ضبط المتهم والسلاح المستخدم واعترف بارتكاب الواقعة، تحرر المحضر رقم 3760 قسم أول طنطا لسنة 2016، وقررت النيابة العامة حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات والتصريح بدفن الجثة.