قضت محكمة جنايات سوهاج اليوم الأربعاء، وباجماع الآراء على المتهم "أحمد .ع.ع" عامل بالاعدام شنقا بعد اتهامه بقتل المجنى عليه "حمادة.م.خ" بأن أطلق عليه النار من سلاح آلى بسبب خلافات بينهما بدائرة مركز ساقلته.

صدر الحكم برئاسة المستشار حمدى عبد العزيز وعضوية المستشارين طارق حمودة ومحمد عبد العزيز بأمانة سر طه حسين وماجد أمين.

تعود أحداث الواقعة الى شهر مارس 2014 بدائرة مركز ساقلته عندما تلقى رئيس المباحث بلاغا بمقتل المجنى عليه أثر إصابته بعدة طلقات نارية، وبعد تقنين الإجراءات كشفت تحريات المباحث أن المتهم وراء ارتكاب الواقعة بسبب خلافات بينهما، حيث قام بالترصد بالمجنى عليه وهو يستقل سيارة وأطلق عليه الأعيرة النارية من سلاح آلى حتى سقط قتيلا، بينما فر المتهم هاربا.

وبعد تقنين الإجراءات تم القبض على المتهم وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة ووجهت إليه النيابة تهمة القتل العمد، وتمت إحالته إلى محكمة الجنايات والتى أصدرت حكمها السابق.