تمكنت قوات أمن القليوبية من ضبط صاحب مطحن يستخدم أقماح مستوردة بدلا من الأقماح المحلية بالمخالفة للقوانين وزارة التموين لتحقيق مكاسب مادية من فارق الأسعار.

تلقى اللواء سعيد شلبى مدير أمن القليوبية إخطارا من العميد محمد الهادى مدير مباحث التموين بالقليوبية بالواقعة. ودلت تحريات رجال المباحث على قيام المدعو "عبدالعال .م.ع" مالك مطحن بطريق أبو الغيط – دائرة مركز القناطر الخيرية، والمصرح له بإنتاج الدقيق البلدى استخراج 82 % والمخصص لإنتاج الخبز البلدى المدعم من قبل الدولة، حيث يقوم باستلام الأقماح من الشركة العامة للصوامع التابعة لوزارة التموين وتحت إشراف هيئة السلع التموينية، حيث يقوم باستخدام أقماح مستوردة مخالفة للقوانين والقرارات الوزارية، وذلك لتحقيق مكاسب مادية من فرق الأسعار بين الأقماح المحلية، وبين الأقماح المستوردة أنه يقوم باحضار كميات الأقماح المستوردة، كما أضافت التحريات حضور ثلاث سيارات نقل ثقيل إلى المطحن خاصة محمل عليها الأقماح المستوردة.

قامت حملة تموينية من إدارة شرطة التموين بالمديرية، استهدفت المطحن الخاص للمتحرى عنه، حيث تم ضبط ثلاث سيارات نقل ثقيل إحداهما داخل المطحن تقوم بتفريغ الأقماح.

بفحص كمية الاقماح المضبوطه ومقدارها 196.490 طن بمعرفة اللجنة المشكلة من مديرية التموين أفادت أن الاقماح المضبوطة مستوردة وغير مسموح باستخدامها بالمطحن محل الضبط، كما تبين أن بها كميات من الشوائب ونسبة الكسر عالية وآثار تسوس .تم سحب عينات لإرسالها للمعامل المركزية بوزارة الصحه لبيان مدى صلاحيتها للاستهلاك الآدمى.

تم التحفظ على كمية من الأقماح تزن 58.650 طن داخل المطحن، والتحفظ على 137.840 طن على السيارات محل الضبط، وتم التحفظ عليهم بديوان قسم شرطة قليوب لعدم إمكانية مرور السيارات على كبارى مدينة القناطر الخيرية .

بسؤال قائدى السيارات المضبوطه، أفادوا بأنهم قاموا بتحميل تلك الكميات من شركة إلى مطحن النجوم محل الواقعة وأن تلك الأقماح مستوردة وفقا لما جاء بأذون الشحن التى قاموا بتقديمها.

بسؤال المدعو " عماد.ع" 43 سنة مدير الإنتاج بالمطحن، ومقيم الشرابية – القاهرة، قرر أنه لا يعلم مصدر تلك الأقماح ونوعيتها وأن المسئول عنها مالك المطحن. كلفت إدارة البحث الجنائى بالتحرى عن الواقعة، وتحرر المحضر اللازم.