أكد العميد خالد عبد الحميد رئيس مباحث البحيرة، أن التحريات الأولية فى واقعة إطلاق مجهولون النيران على أمين شرطة بمدينة دمنهور صباح اليوم الأربعاء، هو حادث جنائى وليس سياسى، نظرا لوجود خلافات بين عائلة الأمين وأشخاص آخرين لخلافات سابقة، وجارى فحصهم وضبط المتورطين فى ارتكاب الواقعة.

وكان اللواء محمد عماد الدين سامى مدير أمن البحيرة، تلقى إخطارًا من اللواء جمال متولى مساعد المدير للأمن العام، يفيد بإصابة أمين شرطة "أحمد وجيدة بطيشة" مصاب بطلق نارى خرطوش بأنحاء متفرقة بالجسم، جراء إطلاق مجهولين النيران عليه، فور خروجه من منزله بمنطقة الهلال بمدينة دمنهور ونُقِل على الفور لمستشفى دمنهور العام لتلقى العلاج اللازم.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث برئاسة العميد خالد عبد الحميد رئيس المباحث الجنائية، والعميد حازم حسن وكيل المباحث، والمقدم حسن قاسم رئيس مباحث قسم دمنهور، بالتنسيق مع فرع الأمن الوطنى، وفرع الأمن العام برئاسة العميد محمد الجمسى مفتش الأمن العام والعقيد هانى أمين وكيل فرع الأمن العام لسرعة كشف غموض الحادث.