الدكتور أحمد نظيف رئيس وزراء الاسبق

حضر منذ قليل، الدكتور أحمد نظيف رئيس وزراء  الأسبق إلى دار القضاء العالي حيث  تنظر محكمة النقض،  اليوم الأربعاء، برئاسة المستشار مجدي أبو العلا، اليوم الأربعاء جلسة محاكمته بعد قبول طعنه على حكم حبسه 5 سنوات فى قضية «الكسب غير المشروع».

و قررت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار السيد البدوى أبو القاسم، حبس نظيف 5 سنوات، كما ألزم الحكم دفع نظيف لغرامة قدرها 53 مليونًا و353 ألفًا و130 جنيهًا، وإلزامه وزوجته المتوفاة زينب زكى، وولديه، برد مبلغ قدره 48 مليونًا و610 آلاف جنيه، بعد إدانته فى القضية المتهم فيها بالكسب غير المشروع واستغلال وظيفته.

وكانت محكمة النقض، قد ألغت قبل ذلك الحكم الصادر بمعاقبة أحمد نظيف بالسجن 3 سنوات، وتغريمه 4 ملايين و586 ألف جنيه، وإلزامه هو وعائلته برد مثل هذا المبلغ، ولكن قررت محكمة النقض إعادة محاكمته أمام دائرة جنائية أخرى، لينال الحكم بالحبس لمدة 5 سنوات.

واتهمت تحقيقات جهاز الكسب غير المشروع، نظيف بتحقيق ثروة طائلة بشكل غير قانونى له ولعائلته بلغ قدرها 64 مليون جنيه، وتمثل ذلك القيام بعديد من التجاوزات، مثل إنشاء مؤسسة تنمية الطفل والمجتمع بالقرية الذكية بحجة أنها للنفع العام، فى حين تبين أنها للتعليم الخاص، فضلاً عن أنه أجبر الجهات الحكومية على التبرع لهذه المؤسسة بمبالغ وصلت إلى 35 مليون جنيه، كل ذلك بالإضافة إلى اتهامه بالحصول على هدايا غير مستحقة من المؤسسات الصحفية