قررت محكمة جنايات القاهرة، حجز محاكمة المستشار هشام جنينة رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، ومجدي سرحان رئيس تحرير جريدة الوفد، وتهاني إبراهيم صحفية بالوفد في اتهامهم بدعوى سب وقذف المقامة من وزير العدل الأسبق المستشار عادل عبد الحميد لجلسة 5 أبريل المقبل للنطق بالحكم.

كانت نيابة استئناف القاهرة، قد قررت إحالة دعوى ضد جنينة وسرحان وتهاني إبراهيم إلى محكمة الجنايات، لاتهامهم بالتورط في سب وقذف المستشار عادل عبد الحميد.

وكشفت تحقيقات المستشار وائل جمال رئيس نيابة الاستئناف، أن المستشار هشام جنينة رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، "تورط في جريمة السب والقذف لوزير العدل المستشار عادل عبد الحميد من خلال نشره حوارا صحفيا بجريدة الوفد بتاريخ 29 سبتمبر من العام الماضي في العدد رقم 8303 تحت عنوان «اخلع وشاحك يا وزير العدل»، الذي تضمن تصريحات للمستشار هشام جنينة بتقاضي وزير العدل مبالغ بدون وجه حق بالمخالفة للقانون ونهب أموال الدولة حال عمله عضوًا بمجلس إدارة شركة الاتصالات".