نجحت قوات شرطة من مباحث مديرية أمن الوادى الجديد فى كشف غموض مقتل موظف بالمعاش بالقرية الساسدة التابعة لقرى درب الأربعين، منذ عدة أيام، حيث تبين أن القتيل كان برفقة 6 أشخاص فى رحلة للتنقيب عن الآثار بإحدى المناطق النائية بدرب الأربعين، وسقط فى الحفرة وأصيب بكسور مضاعفة فقام زملاؤه بمحاولة إسعافه إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة، فقاموا بتركه فى إحدى الغرف النائية بالقرية، ولاذوا بالفرافر، وتم تحرير محضر بالواقعة وأحيل إلى النيابة لمباشرة التحقيق.

ورد إخطار إلى اللواء محمد قاسم مدير أمن الوادى الجديد يفيد بعثور مواطن على جثة أحد الأشخاص بأحد المنازل المهجورة بالقرية السادسة بمنطقة درب الأربعين التابعة لمركز ومدينة باريس، بعد انبعاث روائح كريهة منه، وبالمعاينة الأولية وبالفحص والتحرى تمكنت قوات الشرطة من كشف غموض الحادث وتبين أن الحادث نتيجة سقوط القتيل فى حفرة أثناء التنقيب عن الآثار، حيث اعترفوا بمعاونتهم للقتيل فى التنقيب والبحث عن الآثار وحاولوا إسعافه بعمل جبيرة بدائية على الكسور إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة فقاموا بإخفاء الجثة فى أحد المنازل النائية، ولاذوا بالفرار من الموقع، وتم تحرير محضر بالواقعة وأحيل إلى النيابة لمباشرة التحقيق.