لقى مريض نفسى مصرعه فى حريق بمنزله غرب الإسكندرية وكان اللواء نادر جنيدى مساعد وزير الداخلية لأمن الإسكندرية تلقى اخطارا من مأمور قسم الجمرك يفيد بنشوب حريق بشقه بالعقار رقم 12 حارة الوردانى.

وإنتقل ضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية وتم السيطره على النيران وإخمادهاوبالفحص تبين أن الشقة محل البلاغ بالطابق الثالث وشب بها حريق مما أدى لاحتراق بعض محتوياتها وأسفر الحريق عن وفاة قاطنها " عادل . م" - 64 سنة بالمعاش نتيجة تصاعد الدخان وإصابته بإختناق.

وبسؤال شقيقته "عواطف .م "- 69 سنة ربة منزل مقيمه دائرة باب شرقى أيدت ماجاء بالفحص واضافت بان شقيقها كان يقيم بمفرده ويعانى من مرض نفسى يعالج منه وكان معتاد التدخين ولم تتهم أحد بالتسبب فى نشوب الحريق ووفاة شقيقها.