تمكن ضباط وحدة مباحث مركز شرطة أخميم شرقى محافظة سوهاج، من فك لغز العثور على ربة منزل داخل صالة شقتها حولها أثار دماء متجلطة ‏عبارة عن "جرحين قطعيين أعلى الرأس وجرح حزى بالرقبة"، حيث أسفرت الجهود بأن وراء ارتكاب الواقعة نجلى شقيق زوجها، وآخرين بدافع السرقة تم القبض على اثنين من مرتكبى الحادث وجارى القبض على الآخرين.

ترجع الواقعة عقب تلقى اللواء أحمد أبوالفتوح، مساعد الوزير مدير أمن سوهاج بلاغا من مركز شرطة أخميم يفيد بتقدم عبد الرحيم . ع . ش . ب " صاحب شركة توريدات ويقيم ‏شارع فاطمة الزهراء متفرع من شارع أخميم سوهاج وله محل إقامة آخر ‏‎إمبابة "جيزة " باكتشافه وفاة ‏زوجته ثناء . ى . ع . أ " 38 سنة ربة منزل داخل شقته الكائنة بذات الناحية.

وانتقل إلى مكان الواقعة العميد خالد الشاذلى، مدير إدارة المباحث الجنائية والعميد ماجد مؤمن، رئيس مباحث المديرية وبالمعاينة ‏تبين أن الجثة مسجاه على ظهرها خلف الباب داخل الصالة وحولها آثار دماء متجلطة، ‏وبمعاينتها تبين وجود إصابات بها عبارة عن " جرحين قطعيين أعلى الرأس وجرح حزى بالرقبة " كما تبين اختفاء الهاتف المحمول الخاص بها وبعض الأوراق الخاصة بسؤال والدة المتوفاة شفاهةً اتهمت زوجها المبلغ المذكور بأنه وراء ارتكاب الواقعة لوجود خلافات زوجية ‏بينهما بالكشف جنائياً على المذكور تبين سابقة اتهامه فى القضايا الآتية القضية رقم 18967 جنح قسم إمبابة لسنة 2011 مستأنف رقم 7362 لسنة 2013 حصر رقم 5547 لسنة 2013 تبديد ‏حضورى 3 سنوات بجلسة 13/5/2013 " تصالح "، القضية رقم 2394 جنح مركز أخميم لسنة 2004 مستأنف 1986 لسنة 2008 حصر رقم 6040 لسنة 2008 تبديد ‏حضورى 3 سنوات بجلسة 24/7/2008 " إيقاف ،القضية رقم 2395 جنح مركز أخميم لسنة 2004 مستأنف 1987 لسنة 2008 حصر رقم 6864 لسنة 2008 تبديد 3 سنوات بجلسة 11/9/2008 " إيقاف "، القضية رقم 1267 جنح مركز أخميم لسنة 2002 مستأنف 2716 لسنة 2008 حصر رقم 6039 لسنة 2008 تبديد ‏حضورى سنة بجلسة 14/8/2008 " إيقاف" ،القضية رقم 1408 جنح قسم ثان سوهاج لسنة 2010 تبديد ،القضية رقم 510 لسنة 2014 جنح قسم ثان سوهاج حصر رقم 831 لسنة 2014 حبس شهر " شيك "و تم أخطار الأدلة الجنائية للمعاينة الفنية.

ونظراً لما شكلته الحادث من خطورة إجرامية وردود أفعال سيئة لدى أهالى المنطقة تم تشكيل فريق بحث قاده العميد أحمد الراوى ، رئيس فرع بحث الشرق والعقيد هشام فوزى ، وكيل الفرع والرائد على الصغير ، رئيس مباحث مركز شرطة أخميم وضباط وحدة المباحث بالتنسيق مع العميد منتصر عبدالنعيم ، رئيس فرع الأمن العام بالمديرية ، والعميد محمود حسن ، مفتش الأمن العام وتم وضع خطة بحث وكان من أهم بنود تلك الخطة‏ حصر وفحص المترددين على شقة المجنى عليها وعلاقتها ومعاملاتها ، وفحص علاقات وخلافات زوج المجنى عليها بمنطقة عمله وإقامته وحالته المادية ، وإعادة معاينة محل الواقعة معاينة جيدة للتوصل إلى كيفية إرتكابها ،و الفحص الجيد لمسرح الجريمة وعما إذا كان هناك آثار عنف على منافذ العقار ، و فحص وتحديد المسروقات من داخل العقار ‏، و تكثيف إجراءات تجنيد المصادر السرية للمساهمة فـى كشف غموض الواقعة ،و ومن خلال التطبيق الجيد لبنود تلك الخطة توصلت جهود فريق البحث من خلال فحص شريحة المحمول الخاصة ‏بالمجنى عليها والتى تبين أنها استُخدمت على هاتف محمول احد المتهمين ومن خلال الهاتف أمكن تحديد ‏هوية مرتكبـى الواقعة وهم كل ا ن . ع " 20 سنة سائق ،و م . هـ .. ع " 18 سنة سائق نجلى شقيق زوج المجنى عليها ‏،السيد . م . ك . م . خ " 20 سنة نجار ، و وائل .م ك . م . خ " " 17 سنة نجار ويقيمون ببندر أخميم ‏وذلك بدافع السرقة من داخل العقار.

عقب تقنين الإجراءات وإيتصدار أذن النيابة العامة لضبط وإحضار المتهمين تم ضبط المتهمين الثالث والرابع والصادر بشأنهما أمر ضبط ‏وإحضار من النيابة العامة وبمواجهتهما بما أسفرت عنه التحريات أعترفا بأرتكاب الواقعة بالأشتراك مع المتهمين الأول والثانى ،جارى العمل على ضبط باقى المتهمين والعرض على النيابة العامة تحرر عن ذلك المحضر رقم 2 أحوال المركز‏ وجار عرضهما على النيابة العامة اليوم لتتولى التحقيق.